قال الناشط الحقوققي والنقابي عبد الوهاب السحيمي عضو "التنسيقية الوطنية لاسقاط خطة التقاعد"، "إن القاضي محمد الهيني عرّى الحقيقة، وأظهر بجلاء ان معظم الأحزاب والنقابات تابعة للمخزن ومتورطة في الفساد، فشكرا لك يا محمد الهيني لأنك كشفت لنا حقيقتهم، وفضحت المتأسلمين والمتياسرين".

وأضاف السحيمي في كلمة له خلال الوقفة التضامنية مع قاضي الرأي المعزول محمد الهيني أمام استئنافية تطوان، "إن الهيني ليس كباقي القضاة المعروفين بقاعدة احفظ واعرض، بل إنه قاض مجتهد، أصدر أحكاما ثورية وتاريخية، بناء على اجتهادات".

وأردف المتحدث، "الهيني أصدر أحكاما ضد وكالاء عامين للملك وأخرى ضد الحكومة المغربية، ولأول مرة في التاريخ، وبفضل الهيني، نرى أن القضاء المغربي ينصف فئة مظلومة وهي أطر محضر 20 يوليوز"، مضيفا "أن المخزن يسخر حكومته الملتحية من أجل الإلتفاف والتحايل على هذا المحضر وقاموا بالإجهاز على هذا المحضر، بعد تكليف محاميي حزب العدالة والتنمية".

وفي نفس السياق قال أحد النشطاء المتضامنين خلال الوقفة، "إن المضايقات التي يتعرض لها الهيني تشكل خطرا على مستقبل المغرب وعلى المواطن المغربي، "مضيفا:" لا يمكن الحديث عن اتجاه الدولة نحو الديمقراطية ونحن لا نستمتع باستقلال القضاء".

وأورد الناشط في ذات التصريح، "هذه مذبحة قضائية في حق جميع المغاربة"، مطالبا جميع القضاة بخوض إضراب عام في المغرب والنزول للشارع تضامنا مع القاضي النزيه محمد الهيني".