بديل ــ الرباط

قضت المحكمة الزجرية، بالدار البيضاء بإدانة الشرطي الذي توبع بتهمة "التهديد بارتكاب جناية"، بخمسة أشهر حبسا نافذا، بعد الاستماع إليه من طرف الضابطة القضائية التي قامت بإحالته على النيابة العامة، في حالة اعتقال.

وكانت النيابة العامة، قد أمرت بوضع الشرطي الذي هدد بالإنتحار، مُجهشا بالبكاء أمام والي جهة الدار البيضاء خالد سفير وكذا والي أمن المدينة عبد اللطيف مؤدب. وبعض المسؤولين الأمنيين والترابيين بالمدينة، (أمرت بوضعه) تحت االحراسة النظرية وفتح تحقيق معه.

وأفاد بيان لولاية أمن الدار البيضاء، في وقت سابق، أن سبب اتخاذ هذا القرار هو "إخلال الشرطي بالضوابط المهنية ورفضه الانصياع للقرارات الإدارية، وتهديده بقتل نفسه وقتل أبنائه".

وكان الشرطي قد هدد بالانتحار، يوم الثلاثاء 3 يناير، أمام السؤولين المذكورين، وهو يجهش بالبكاء و يصرخ "أنا مظلوم"، وحاول بعض الأمنيين إبعاده في بادئ الأمر لكنه أصر على تبليغ شكواه للوالي الذي وقف يستمع إليه، قبل أن يقنع مسؤول أمني بمغادرة المكان.