في هذا الحوار المثير والساخن، كشف محمد طارق السباعي، رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب"، عن العديد من ملفات "الفساد" في قطاعات عديدة من الدولة المغربية.

وأطلق السباعي في الحوار الذي أجراه مع موقع "بديل.أنفو"، تصريحات "نارية" وغير مسبوقة في حق عدد من الإتحاديين ومسؤولين كبار ورجال دولة، حيث أرفق تصريحاته بوثائق ودلائل مادية "دامغة"، بحسبه.

الحوار، يضم أيضا إحدى أكبر الفضائح القضائية في المغرب، التي "فجرها" السباعي، بعد أن كشف عن "تزوير" محضر قاد مواطنا إلى السجن "ظلما وعدوانا" لمدة خمس سنوات.

كما خص السباعي، كلا من ادريس لشكر وعبد الوهاب بلفقيه ومحمد بنعيسى ومصطفى الرميد ومحمد حصاد والشرقي الضريس، بتصريحات مثيرة، قد تحدث "زلزالا" في الأوساط السياسية والحقوقية بالمغرب.