قال محمد طارق السباعي رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام"، "يجب أن تعلموا بأن المغرب يحكمه الباندية ناهبي ثروات البلاد".

وأضاف السباعي في مداخلة له خلال ندوة علمية حول إصلاح التقاعد بمكناس يوم الخميس الماضي، "لقد التقيت بنكيران يوم 19 فبراير من سنة 2011 لدى خروج جامع المعتصم من السجن فخاطبته بالقول: ستخرج يوم 20 فبراير أليس كذلك؟ غير أن بنكيران رفض بقوله :لا لا ماغاديش نخرجو، ووجهه مكفهر"، قبل أن يردف السباعي، "أنا ديك الساعة عرفتو باندي، هاداك بنكيران شفار كبير".

وأورد السباعي في نفس المداخلة، "أنه إذا كان بنكيران رجلا جديا ومعقول ويقول بأنه منتخب من طرف الشعب، فلماذا يضع كل شيء بيد الملك؟"