قال عصام حميدان الحسني، زعيم الخط الرسالي الشيعي في المغرب إن الخطاب الملكي الذي حذر المغاربة من المذاهب الدينية القادمة من الشرق لا يعنيهم، موضحا أن الملك يقصد الحساسيات الدينية التي تتفاعل داخل الحقل الديني المغربي.

واعتبر الحسني، في حوار مصور مع "بديل" قراءة الخليفة علي بن أبي طالب أصح قراءة للإسلام من قراءة الخليفتين عمر بن الخطاب وأبي بكر الصديق.
من جهة أخرى هاجم الحسني بشدة حكومة بنكيران بسبب سياستها المعادية للشعب بحسبه، مؤكدا أن الشعب مثلما عاقب حزب اليوسفي سيعاقب حزب بنيكران في الانتخابات القادمة.

وبخصوص التحاق الشيعة بالحزب الاشتراكي الموحد أوضح الحسني أنهم موجودون داخل كل الأحزاب وليس فقط هذا الحزب. وفي الحوار تفاصيل مثيرة حول قضايا عديدة.