بصم نادي ريال مدريد على أول هزيمة له هذا الموسم خلال المباراة التي جمعته بنادي اشبيلية الأندلسي، حيث انتهت المباراة بثلاثة أهداف مقابل هدفينن.

وسجل الهدف الأول لريال مدريد المدافع والقائد سيرجيو راموس بمقصية أصيب على إثرها على مستوى الكتف، قبل أن يغادر الملعب تاركا مكانه للفرنسي رافاييل فاران، لتنتهي أطوار الشوط الأول بتقدم النادي الملكي.

في الشوط الثاني، بادر النادي الأندلسي للهجوم قبل أن يتمكن من تسجيل هدف التعادل ثم هدف التفوق، ويعود ليوقع على هدف ثالث برأسية العملاق الإسباني لورينتي، مما وضع الريال في موقف لا يُحسد عليه بعد أداء باهت رغم حضور غاريت بيل العائد من الإصابة.

وقبل ثوان من انتهاء دقائق الوقت بدل الضائع سجل الكولومبي خاميس رودريغيز هدفا ثانيا لريال مدريد بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، لتنتهي المباراة بفوز أصحاب الأرض، وهزيمة الريال لأول مرة خلال هذا الموسم بعد 14 مباراة.

يشار إلى الريال سيلاقي برشلونة يوم 21 نونبر، في لقاء الكلاسيكو، الذي من المنتظر أن يحمل مفاجآت مثيرة على أرض السانتياغو بيرنابو.