تأهل ريال مدريد لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا عقب اجتياز عقبة أتلتيكو مدريد في إياب ربع النهائي الذي لُعب على أرضية ملعب سانتياجو بيرنابيو، حيث تفوق عليه في مباراة عصيبة جدًا بهدف نظيف بعد تعادل سلبي في مباراة الذهاب، ليواصل الميرنجي حملة الدفاع عن لقبه.

اللقاء كان وعصيبًا جدًا وبتحديات كبيرة بالنسبة للفريقين معًا، خاصة وأن نتيجة الذهاب فرضت على الميرنجي الحذر كثيرًا من تلقي هدف قد يكون قاتلًا، فيما أن الأتلتي كان يعلم جيدًا أنه ورغم غيابات الميرنجي الكثيرة، إلا أنه قادر على صناعة الفارق على أرضه وأمام جماهيره.

وانتظر الريال الدقيقة 90 من أجل قطف ثمار مجهوده الكبير في مباراة الليلة، حيث استغل هجمة بدأت بمترابطة ثنائية رائعة بين خاميس ورونالدو الذي وجد نفسه في مكان مثالي للتسجيل، لكنه أثر خافيير هيرنانديز على نفسه ومرر كرة على طبق من ذهب للمكسيكي الذي حوّل الكرة للشباك مهديًا التأهل لنصف النهائي لريال مدريد الذي شكل آخر أضلاع المربع الذهبي لأهم بطولة في أوروبا.

من جهة أخرى، نجا يوفنتوس من خسارة قريبة أمام مضيفه موناكو في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بالتعادل من دون أهداف ليترشح بفضل فوزه بهدف فيدال في مباراة الذهاب إلى نصف نهائي البطولة للمرة الأولى منذ عام 2003 عندما واجه ريال مدريد.