بديل ــ ياسر أروين

اختتم "التنسيق المغاربي لمنظمات حقوق الإنسان" المعروف اختصارا بـ" CMODH "، أشغاله بمدينة الرباط يوم الأحد الماضي 25 يناير، بانتخاب الناشطة الحقوقية خديجة الرياضي منسقا، والناشط الحقوقي محمد النوحي أمينا للصندوق.

وانطلقت أشغال مجلس التنسيق الرابع يوم 23 من شهر يناير بفندق شالة بالرباط، حيث انعقد اجتماع مجلس الإدارة في اليوم الإفتتاحي، في حين نظمت ندوة حول "حقوق المرأة في المغرب العربي"، خلال يوم السبت المنصرم 24 يناير .

وصادق المجلس على التقرير المالي والأدبي المخصص للفترة من 15 أبريل 2011 إلى 25 يناير 2015، إضافة إلى برنامج العمل المسطر للعامين المقبلين، وكذا تقرير عام عن وضعية حقوق الإنسان بشمال إفريقيا.

يذكر أن البيان الختامي، وبيان النتائج التفصيلية لأشغال المجلس الرابع لـ" التنسيق المغاربي لمنظمات حقوق الإنسان"، سيتم نشره في وقت لاحق، حسب إفادات المنظمين.