وصف وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، بعض الصحافيين بـ"المرتزقة"، وذلك خلال كلمة له أمام لجنة العدل والتشريع بمجلس النواب.

وحسب ما ذكرته جريدة "الأخبار" في عددها ليوم الأربعاء 4 نونبر، فإن الرميد، خصص جزء من مداخلته أمام اللجنة المذكورة والتي كانت مخصصة لمناقشة ميزانية وزارته، (خصصها) لمهاجمة الصحافيين الذين ينشرون مقالات عن وزارته بالخصوص، واصفا إياهم بـ"المرتزقة".

وأضافت ذات اليومية، أن الرميد كشف في كلمته أن رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، يُطلب منه متابعة الجرائد التي تكتب عن وزراء حكومته، وأنه يوافق (بنكيران) لهم برفع دعاوي أمام المحاكم.

وأوضحت "الأخبار" أن الرميد، قال: "إنه تدخل في العديد من المرات لثني وزراء عن متابعة بعض الجرائد والموافقة على متابعة جرائد أخرى".