في هذه الحلقة الطارئة يتطرق المهدوي لردود الفعل اتجاه مقال رأي، نشر على صفحة جريدة ورقية يقول المهاجمون انه اساء للرسول، مدينا المهدوي أي اساءة للرسول لأن الأخير خط احمر.

وفي الحلقة يرد المهدوي على قلة من المحامين يتحركون مؤخرا بتنسيق مع جهات، لعرقلة تسجيل القاضي محمد الهيني ضمن هيئة المحامين بتطوان، نافيا المهدوي أن يكون كل المهاجمين مسخرين، بل من بينهم أشخاص يعدون على رؤوس الأصابع يناقشون بدون خلفية ومن أجل القانون، وكان هناك أشخاص مدسوسين ولهم اجندات شخصية وغير شخصية ضد الهيني.