بديل ــ الرباط

قال عزيز الرباح، وزير النقل والتجهيز واللوجيستيك :"من العيب والعار تبخيس مجهودات المهندسين المغاربة الذين أشرفوا على إنشاء القناطر التي تضررت بفعل فيضانات الجنوب خلال السنة الماضية"

 وعاد الرباح، ليؤكد، خلال لقاء بمنتدى وكالة المغرب العربي، اليوم الثلاثاء 27 يناير، أن قنطرة "تالوين" التي انهار جزء منها خلال الفيضانات، لم تتسلمها وزارته بعد، بل بقيت في عهدة المقاولة المكلفة بإنشائها.

وحول الإتهامات التي تُكال له، بـ"محاباة" شركة تركية من أجل إنشاء طريق سيار، رد الرباح:" أصحاب المقالع هم من يُغلطون الرأي العام لأننا لم نقتنِ الرمال و الحجارة والحصى من مقالعهم من أجل إنشاء الطرق".

وعرج الرباح، خلال الندوة للحديث عن منجزات وزارته في ميدان النقل و التجهيز والملاحة الجوية.