استقبلت الرئاسة الجديدة لبلدية القصر الكبير أولى الاحتجاجات بعد تظاهر العديد من الطلبة الذين يتابعون دراستهم بالكلية المتعددة التخصصات بالعرائش، التابعة لجامعة عبد المالك السعدي، والقاطنين بمدينة القصر الكبير (تظاهروا) أمام مقرها (البلدية) يوم الثلاثاء 29 شنبر، احتجاجا على الرفع في تسعرة التذاكر الخاصة بهم لركوب حافلات النقل الحضري من القصر الكبير نحو الكلية.

وحسب بيان صادر عن "الاتحاد الوطني لطلبة المغرب" بالعرائش، "فقد خاض هؤلاء الطلبة مسيرة من موقف الحافلات إلى مقر بلدية القصر الكبير حيت نظموا وقفة احتجاجية عبروا من خلالها عن رفضهم زيادة 50% في ثمن تذكرة ركوبهم حافلات النقل الحضري من القصر الكبير إلى الكلية، وكذا استعدادهم للنضال من أجل توفير شروط نقل لائقة".

القصر الكبير

وحسب ذات البيان "فقد توجت احتجاجات الطلبة بتجميد قرار الزيادة إلى حين عقد حوار مع ممثلي البلدية و العمالة".

وكانت نفس الكلية قد شهدت الموسم الماضي عدة احتجاجات طلابية من أجل توفير شروط دراسية ملائمة خاصة تلك المرتبطة بتوفير النقل بثمن مناسب.

القصر الكبير