بديل ـ الرباط

أغضب نشر القناة الثانية لصور خاصة للملك محمد السادس في تونس، على إحدى روبرتاجاتها، الديوان الملكي.

 وذكرت القناة الثانية أن التشريفات والأوسمة اتصلت بها ونبهتها إلى أن الصور طبيعتها خاصة وليس رسمية حتى يجوز بثها في قناة عمومية.

المثير أن القناة اكتفت بالإشارة إلى تنبيه الديوان دون أن تقدم اعتذارا صريحا عن خطئها.