بديل ـ حميد هيمة

قررت النقابة الوطنية للتعليم العالي، (نقابة الأساتذة الجامعيين)، خوض معركة نضالية تصاعدية، تبتدئ بإضراب وطني لمدة 48، وتنظيم وقفة احتجاجية وطنية أمام مقر الوزارة؛ التي يقودها القيادي في العدالة والتنمية لحسن الداودي.
واتهمت النقابة، في بيان لجنتها الإدارية، الوزير لحسن الداودي بإشاعة خطاب "التضليل والمغالطات والمس بكرامة الأستاذ الباحث ومصداقية الهياكل الجامعية".
واستنكر بيان النقابة ما وصفها بسياسة فرض الأمر الواقع التي تنهجها الوزارة الوصية محذرة من عواقب الاستمرار في "تمييع المنهجية التشاركية المتوازنة والمسؤولة، كما تحمل الحكومة كامل المسؤولية عن حالة التذمر والاحتقان التي تعرفها الجامعة المغربية".