بديل- الرباط

علم "بديل"، من مصادر محلية، بمدينة "قلعة السراغنة"، أن السلطات المحلية بمعية مندوب الشباب والرياضة، منعوا نشاطا لفرع "الجمعية المغربية لحقوق الإنسان" كان مقررا في 27 نونبر الجاري.

كما تم منع نشاط آخر لنفس الجمعية بـ "تملالت"، كان يرتقب تنظيمه يوم 28 نونبر الجاري، بدار الشباب تحت عنوان "حقوق الطفل في المواثيق الدولية".

ونبهت المصادر إلى أن سلطات الإقليم منعت النشاطين، والمغرب ينظم الدورة الثانية لـ "المنتدى العالمي لحقوق الإنسان"، بمدينة مراكش دون أدنى اعتبار لهذا المنتدى الدولي حسب تعبير المصادر.

وندد فرع الجمعية بـ"قلعة السراغنة"، بما أسماه "التضييق" الذي يمارس على أنشطة الحقوقيين، واستنكر قرار المنع الذي اعتبره "يستهدف" العمل الجمعوي الجاد.