قررت وزارة الداخلية المغربية، بحسب بيان توصل به الموقع، مقاضاة الزميل توفيق بوعشرين، ناشر يومية "أخبار اليوم" على خلفية نشرها بتاريخ 21 أبريل الجاري، على صفحتها الاولى، مقالا تحت عنوان : " 3200 مهاجر غرقوا في السواحل المغربية…."، والذي تضمن، بحسب نفس البيان، ما مفاده "أن سواحل البحر الأبيض المتوسط تحولت إلى أكبر مقبرة في العالم لضحايا الهجرة السرية".

واعتبرت الوزارة، ما نشرته الزميلة "أخبار اليوم": "أنباء زائفة وادعاءات غير صحيحة، يتوخى من خلالها كاتبها النيل من سمعة المغرب وتبخيس المبادرات والمجهودات التي تبذلها السلطات العمومية والمعترف بها دوليا في تدبير ملف الهجرة" مفندة "جملة وتفصيلا ما أوردته الجريدة المذكورة من معطيات بهذا الخصوص".

وفي اتصال لموقع "بديل" بالزميل بوعشرين، لمعرفة رأيه في هذه المتابعة المقررة من طرف وزارة الداخلية، قال إنه في "البوكلاج"، داعيا الموقع إلى الاتصال به بعد ساعة من الآن.