بديل – الرباط 

أفاد بيان صادر عن وزارة الداخلية، صباح اليوم الثلاثاء 13 يناير/ كانون الثاني الجاري، أنها  الفرقة الوطنية للشرطة القضائية وعلى ضوء تحريات دقيقة قامت بها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني،  تمكنت من تفكيك خلية وصفتها بـ"الارهابية"  ينشط أعضاؤها بمدينة الفنيدق،  تتكون من ثلاثة أفراد أعلنوا ولاءهم لزعيم ما يسمى ب "الدولة الإسلامية" بسوريا والعراق.

وجاء في بيان الوزارة :"إنه في إطار العمليات الاستباقية لمواجهة التهديدات الإرهابية، تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، على ضوء تحريات دقيقة قامت بها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من تفكيك خلية إرهابية ينشط أعضاؤها بمدينة الفنيدق، تتكون من ثلاثة أفراد أعلنوا ولاءهم لزعيم ما يسمى بـالدولة الإسلامية، بسوريا والعراق".

وأوضح بيان الوزارة أن التحريات المنجزة أظهرت أن المشتبه فيهم، الذين كانوا على صلة وثيقة بأعضاء الخلية الإرهابية، التي كانت تنشط بشمال المملكة ومدينة فاس في تجنيد مقاتلين للالتحاق بصفوف ما يسمى ب”الدولة الإسلامية” والتي جرى تفكيكها في غضون شهر غشت من السنة الفارطة، كانوا يقومون بالإشادة بالأعمال الإرهابية والوحشية التي يرتكبها مقاتلو التنظيم الإرهابي سالف الذكر.

وأشارت الوزارة إلى أن أحد عناصر هذه الخلية الإرهابية قام بتجنيد وإرسال شقيقه للالتحاق بصفوف ما يسمى ب”الدولة الإسلامية”، حيث لقي حتفه أواخر سنة 2014.

وسيتم تقديم المشتبه فيهم، يضيف البلاغ، إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، حسب البيان.