شرعت لجان وزارة الداخلية المغربية يوم الخميس 20 غشت، برئاسة قضاة، في دراسة طلبات التسجيل في اللوائح الانتخابية المعروضة عليها، خلال الفترة الاستثنائية واتخاذ القرارات اللازمة في شأنها طبقا للمقتضيات القانونية الجاري بها العمل.

وأكدت وزارة الداخلية في بيان لها توصل "بديل.أنفو" بنسخة منه، " أن عدد طلبات التسجيل الجديدة المقدمة بلغ في المجموع ما يفوق 1.100.000طلبا منها 70 % تم تقديمها عبر الموقع الالكتروني و30% قدمت مباشرة بمكاتب التسجيل المفتوحة لدى السلطات الإدارية المحلية".

وأضاف بيان الوزارة المذكورة، "أنه سيتم تعليق لوائح المسجلين الجدد بمكاتب السلطات الإدارية المحلية ومصالح الجماعة أو المقاطعة يوم الثلاثاء 25 غشت، وذلك حتى يتسنى لكل من يعنيه الأمر الاطلاع عليها في الأماكن المذكورة".
ويمكن للمسجلين الجدد أن يطلعوا على البيانات الخاصة بهم وكذا مكاتب التصويت المخصصة لهم ابتداء من يوم الجمعة 28 غشت 2015 بواسطة إرسال رسالة قصيرة مجانية إلى الرقم 2727، تتضمن فقط رقم البطاقة الوطنية للتعريف، أو عن طريق الموقع الالكتروني المخصص للوائح الانتخابية العامة www.listeselectorales.ma أو عن طريق تحميل التطبيق المسمى MonBV على الهاتف النقال، حسب بيان الداخلية.

وكانت وزارة الداخلية قد فتحت الباب من جديد لفترة استثنائية انتهت يوم 19 غشت، أمام المواطنين والمواطنات غير المسجلين في اللوائح الانتخابية العامة، والذين تتوفر فيهم الشروط المطلوبة قانونا، من أجل تقديم طلبات تسجيلهم في اللوائح المذكورة.من اجل المشاركة في الإنتخابات الجماعية والجهوية المقرر تنظيمها يوم 4 سبتمبر القادم.