بديل ـ الرباط

فرض وزير الإتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة،  من خلال مدونة الصحافة والنشر على الصحافيين المغاربة احترام جميع رؤساء وملوك العالم، وألزم كل  واحد منهم بأداء غرامة مالية يتراوح قدرها بين 100.000 و300.000 درهم، إذا هاجم أي صحفي مغربي رئيس دولة او ملك أو رئيس حكومة أجنبية، وقال المهندس أحمد بنالصديق معلقا على هذه الغرامة:هل المقصود إذن أن الصحافي إذا كتب أن "رئيس الوزراء الإسرائيلي نتانباهو مُجرم"، سيعاقب بغرامة يتراوح قدرها بين 100.000 و300.000 درهم ؟

وتفيد المادة 91 من مشروع قانون رقم 77.00 المتعلق بالصحافة والنشر،  بأنه : "يعاقب بغرامة يتراوح قدرها بين 100.000 و300.000 درهم على السب أو القذف في حق شخص رؤساء الدول وكرامتهم ورؤساء الحكومات ووزراء الشؤون الخارجية للدول الأجنبية، إما بواسطة الخطب أو الصياح أو التهديدات المفوه بها في الأماكن أو الاجتماعات العمومية، وذلك من خلال المكتوبات والمطبوعات المبيعة أو الموزعة أو المعروضة للبيع أو المعروضة في الأماكن أو الاجتماعات العمومية إما بواسطة الملصقات المعروضة على أنظار العموم أو بواسطة مختلف وسائل الإعلام السمعية البصرية أو الالكترونية وأي وسيلة أخرى مستعملة لنشرها أو بثها."

يشار إلى أن المدونة تتضمن مقتضيات في غاية الخطورة على مستقبل الصحافة وحرية التعبير في المغرب، خاصة المواقع الإلكترونية، وسيعود موقع "بديل" بالتفصيل لهذه القضية.