أخبار سارة حملتها المديرية العامة للأمن الوطني، لرجال ونساء الشرطة، مع انطلاق الاحتفالات برأس السنة.

وكشفت مصادر يومية "الصباح" التي أوردت الخبر في عدد الإثنين 14 دجنبر، أن هذه الفئة ستستفيد من زيادات انطلاقا من يناير المقبل، وتهم على الخصوص مراجعة تعويضات جميع موظفي الأمن الوطني، المرتبين في السلم 10 وما دونه، مع الزيادة في التعويضات.

وأفادت مصادر مطلعة أن الزيادات تدخل في مسار إعادة تأهيل الوضعية، بعد التقويم الذي باشرته المديرية العامة للأمن الوطني، منذ تعيين عبد اللطيف الحموشي على رأسها، والذي انتهى بكشف مجموعة من الثغرات، وأسفر عن أداء جميع المتأخرات من 2012 إلى 2015، سيما المتعلقة بالماء والكهرباء وصيانة أسطول السيارات وواجبات المحروقات، وغير ذلك من مصاريف التنقل الخاصة برجال الشرطة.