بديل ـ الرباط

بشَّر أحمد الحليمي، المندوب السامي لمندوبية التخطيط الكاتب والناشط الأمازيغي أحمد عصيد بسحب سؤال، اعتبره نشطاء أمازيغ "عنصريا" كان ضمن الأسئلة التي يطرحها المشرفون على عملية الإحصاء على المواطنين.

ونسبة إلى مصادر من داخل المندوبية فإن الحليمي اتصل يوم الخميس 28 غشت، عبر الهاتف، بعصيد وأخبره بأنه استجاب لطلبه وطلب نشطاء أمازيغ استاؤوا من سؤال "هل تجيد الكتابة بحروف تيفناغ"؟

ورغم سحب مندوبية الحليمي لهذا السؤال، علم "بديل" أن الزعيم الأمازيغي رشيد راخا لازال يحشد المواطنين الأمازيغ عن طريق توزيع منشورات تدعوهم إلى مقاطعة عملية الإحصاء.

و قال رخا الرئيس الدولي للتجمع العالمي الأمازيغي في تصريح خص به يومية “الصباح”: "إن حملة مقاطعة الإحصاء جاءت كردة فعل على تزوير حقيقة الأمازيغ بالمغرب ، وضد السعي الى جعلهم أقلية في بلاد يعتبرون سكانه الأصليين ، وأوضح الراخا، بأن الحملة لقيت إستجابة واسعة في الريف والأطلس وسوس ، وأضاف أن التجمع العالمي الأمازيغي أقنع عددا من الجمعيات بالإنخراط في قرار المقاطعة ،مضيفا بأن التجمع سيواصل تعبئته للأمازيغ وللحركة الأمازيغية لإنجاح مقاطعة الإحصاء".

وعلم من مصادر داخل التجمع العالمي الأمازيغي، بإن بيان مشترك بين إطارات للحركة الأمازيغية سيصدر للإعلان عن مقاطعة الإحصاء .