بديل ـ الرباط

قضت المحكمة الابتدائية بكلميم، في حق شخصين، بشهرين حبسا نافذا وغرامة مالية قيمتها 1000 درهم، لكل منهما بعد متابعتهما بتهمة "ممارسة الشذوذ الجنسي".

وحسب يومية "الأخبار" في عددها ليومي السبت و الأحد 25-26 شتنبر، فقد كانت الضابطة القضائية بالمركز الترابي للدرك الملكي بتغجيجت، التابع لسرية كلميم، قد أحالت على أنظار النيابة العامة بابتدائية حاضرة واد نون، يوم الاثنين الماضي، في حالة اعتقال شخصين متهمين بممارسة الشذوذ الجنسي.

وتعود تفاصيل النازلة حين تقدمت زوجة حلاق بشكاية تتعلق بتعرضها للتحرش الجنسي من رجل تعليم يعمل بمؤسسة بالجماعة القروية لتعجيجت (60 كيلومترا شرق مدينة كلميم).

وأضافت أن المشتكى به عمد إلى إطلاعها على مجموعة من الصور تجمعه بزوجها في أوضاع خادشة للحياء، وذلك بغرض ابتزازها للرضوخ لنزواته.