بديل ـ الرباط

أعلنت حالة استنفار وسط عناصر الجيش بالمنطقة الجنوبية ومناطق أخرى، بعد تقارير جديدة تفيد بتورط شبكات منظمة في تجارة السلاح تنشط في الحدود المغربية الجزائرية.

وحسب يومية "المساء" في عددها ليوم الثلاثاء 11 نونبر، فق كلف مسؤولون بالجيش فرقا متنقلة يقودها ضباط بسيارات رباعية الدفع بمراقبة نشاط المتاجرين في الأسلحة على الشريط الحدودي مع الجزائر.

و أضافت أن الفرق تعمل بتنسيق مع فرق عسكرية جزائرية، بعد أن تبين أن الأمر يتعلق بمتسللين من القتال الدائر في ليبيا وأيضا الصراع في شمال مالي.