ذكرت مصلحة الصحافة بالمفتشية العامة للقوات المسلحة الملكية أنه تم إبلاغ بعثة المينورسو بقيام عنصرين من القوات المسلحة الملكية بإطلاق أعيرة نارية تحذيرية، ليلة السبت إلى الأحد، ما وراء خط الدفاع بالمنطقة الجنوبية، مشيرا إلى أنه حسب البعثة فإن شخصا قد يكون أصيب إصابة مميتة.

وأوضح بيان للمصلحة أنه "في سياق التهديدات الأمنية العابرة للحدود، وإثر تصاعد عمليات التهريب بكافة أنواعه، وتزايد محاولات عبور خط الدفاع، وفي إطار تدابير اليقظة المتخذة، بالمنطقة الجنوبية، عمد حارسان من وحدة من القوات المسلحة الملكية، على مستوى منطقة كلتة زمور، ليلة 27 إلى 28 فبراير الجاري، خلال الفترة ما بين الحادية عشرة ليلا ومنتصف الليل، إلى إطلاق أعيرة نارية تحذيرية في اتجاه مصدر ضجيج وتحركات مشبوهة ومتواصلة، على مسافة 150 مترا ما وراء خط الدفاع".

وأضاف المصدر ذاته أنه عند بزوغ الفجر، تمت معاينة أربعة (04) جمال ميتة، كما خلص أنه "تم إبلاغ بعثة المينورسو بهذا الحادث بالشكل المطلوب. وبحسب البعثة فإن شخصا قد يكون أيضا أصيب إصابة مميتة".