وافق اتحاد الكرة المغربي على طلب مسؤولي نادي شباب خنيفرة بتأجيل مباراته أمام نهضة بركان في الجولة ال 27 من الدوري المغربي للمحترفين بكرة القدم، بسبب الحادث الذي تعرضت له حافلة النادي بعد عودة فريق شباب خنيفرة من الحسيمة.

وتسبب الحادث في تعرض عدد من اللاعبين لاصابات متفاوتة الخطورة يأتي في مقدمتهم الحارس الحسين زانا الذي خضع لجراحة دقيقة على مستوى رأسه بمدينة فاس.

وفرضت الحالة الصعبة التي يمر بها نادي شباب خنيفرة، وعدم جاهزية عدد كبير من لاعبيه للمباراة المقبلة في قبول اتحاد الكرة طلب تأجيل مباراته أمام نهضة بركان.

ويحتل شباب خنيفرة المرتبة 14 بالدوري المغربي للمحترفين لكرة القدم برصيد 26 نقطة، ويصارع للإفلات من خطر الهبوط للدوري الثاني، وأمامه 4 مباريات صعبة لتحقيق هدفه هذا ولو أن المهمة لا تبدو سهلة قياسا بقوة المواجهات التي تنتظره وبالآثار النفسية التي خلفها الحادث بإصابة معظم لاعبيه.