بديل- الرباط

حصرت تغطية، قام بها موقع "التوحيد والإصلاح"، عدد الحاضرين في وقفة احتجاجية لصالح المرأة، نظمت مساء الثلاثاء 24 يونيو، أمام مقر البرلمان، في ستين شخصا.

"التوحيد والإصلاح" نقلت أن الوقفة قادها زعماء حركة مالي للشواذ والإفطار العلني في شهر رمضان، وقياديات في حزب الأصالة والمعاصرة، ونائب الأمين العام لحزب الاستقلال، عبد القادر الكحيل، ومديرة القناة الثانية، سميرة سيطايل، ونشطاء الحركة الثقافة الأمازيغية يتقدمهم أحمد عصيد.

يشار إلى أن الوقفة حضرتها وجوه حقوقية بارزة كمحمد الزهاري، رئيس العصبة المغربية لحقوق الإنسان ومصطفى المانوزي، رئيس منتدى الحقيقة والإنصاف، اللذين تربطهما علاقة احترام كبيرة بعدد من قيادات "العدالة والتنمية".

وجذير بالإشارة أيضا إلى أن "بديل" عاين المئات من المحتجات والمحتجين بالوقفة.