بعد أن أخذت قضيتهما أبعادا أخرى، تمكن التوأم سلمى وسمية الأحمدي من التفوق في امتحانات البكالوريا لهذه السنة، والإنتصار على وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار.

وحصل التوأم المنحدر من مدينة بركان بالجهة الشرقية على ميزة "حسن جدا"، حيث تحصلت سمية على معدل 17.38 بينما حصدت سلمى ما معدله 17.97.

وجاءت نتائج سمية الأحمادي كالتالي: 17.85 في الامتحان الوطني، مادة الفيزياء 17.5، والعلوم الطبيعية 16.5، والرياضيات 19.25، ومادة الفلسفة 16.75، ثم الإنجليزية 18.75.

أما سلمى الأحمادي فقدت حصلت على معدل 18.51 في اللإمتحان الوطني، حيث حصلت في مادة الفيزياء على 18.75، العلوم الطبيعية 18، الرياضيات 19، والفلسفة 16، ثم الإنجليزية 19.75

يذكر أن وزير التربية الوطنية رفض السنة الماضية تنفيد الحكم الصادر لصالح التوأم بابتدائية وجدة، بعد أن قضت محكمة الاستئناف بتأييد الحكم مجددا، القاضي بإلغاء قرار الوزير بعدم تسليمهما شهادة البكالوريا، بدعوى وجود حالة غش وتشابه في أوراق أجوبتهما.

وكان التوأم قد خاض العديد من الأشكال الإحتجاجية التي لاقت تعاطفا كبيرا من المواطنين والهيئات الحقوقية والسياسية، قبل أن تصل القضية إلى القضاء الذي قال كلمته.