بديل ـــ الرباط

تلقت وزارة التربية الوطنية، "صفعة" اليوم الثلاثاء 30 دجنبر، عندما أيدت المحكمة الإدارية الإستئنافية بالرباط، الحكم الإبتدائي، القاضي بإلغاء ترسيب التلميذتين سلمى و سمية الأحمدي، بعد أن أعملت وزارة بلمختار مسطرة استئناف الحكم.

وكانت المحكمة الإدارية الابتدائية بوجدة قد قضت بإيقاف تنفيذ قرار الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية، الذي يقر بوجود "عملية الغش" في حالة التلميذتين سلمى وسمية، التي سجلتها لجنة التصحيح نظرا "لوجود تطابق بين إجاباتهما في مادة الفلسفة".

واستندت المحكمة في قرارها، على "عدم ضبط التلميذتين في حالة غش أثناء إجراء الامتحان ، وحصولهما على تنقيط مختلف في مادة الفلسفة 14 و15 على 20 ، كما أن لجنة الامتحان بادرت إلى مراجعة أجوبة التلميذتين وتوقفت عند مادة الفلسفة رغم الاختلاف في الأجوبة واختلاف في التنقيط"، بحسب ما أكده مصدر قضائي.