بديل ـ ياسر أروين

أعلن المكتب الوطني لـ "الهيئة الوطنية للتقنيين بالمغرب"، مشاركته في الإضراب الوطني العام المرتقب في 29 من الشهر الجاري، الذي دعت له مجموعة من النقابات الكبرى.

وفي بيان توصل موقع "بديل" بنسخة منه سجل المكتب الوطني الأوضاع المزرية، التي يعيشها التقنيون والتقنيات، وأضاف أنهم يتعرضون ل"تهميش واستغلال بشع سواء من طرف الحكومة أو في مختلف الإدارات التي يشتغلون بها".

كما اتهم بيان التقنيين الحكومة المغربية بنيتها هضم حقوق ومكتسبات الشغيلة المغربية، من خلال "إصدار قرارات تنم عن حقد وضغينة اتجاه هذه الفئات".

ليختم التقنيون بيانهم بدعوة جميع زميلاتهم وزملائهم بالمشاركة المكثفة في إضراب 29 أكتوبر، لأجل تحسيس الحكومة و"الباطرونا "بأهمية هذه الفئة وقدرتها على شل مختلف عمليات الانتاج والخدمات.