بديل ـ الرباط

تُحقق الشرطة القضائية، منذ الساعة الثانية بعد زوال يوم الخميس 31 يوليوز، إلى غاية كتابة هذه السطور، مع عضوين من حزب "العدالة والتنمية" وعضو بجماعة "العدل والإحسان" على خلفية مسيرة نُظمت، مؤخرا،  بمدينة أصيلة، من أجل "غزة".

ونسبة إلى مصادر محلية فإن التحقيق مع المشتبه بهم خالد أبادري من  جماعة "العدل والإحسان" وعبد السلام طاحينة و محمد رشيد الحليمي من حزب "العدالة والتنمية"، جاء بعد شكاية تقدم بها باشا المدينة، يتهمهم فيها بتنظيم مسيرة دون ترخيص، باعتبارهم المشرفين على تنظيمها.

وقال محمد رشيد الحليمي، من داخل المحكمة لموقع "بديل" إن المحققين استفسروه عن تنظيمهم لمسيرة في نفس اليوم الذي وضعوا فيه ترخيصا لتنظيمها، وهو ما رد عليه الحليمي بالقول بأن إعلان المسيرة ظل لأيام طويلة منشورا في الصفحات الإجتماعية وأن تقدمهم للسلطات يوم تنظيم المسيرة كان فقط من أجل توفير التغطية القانونية لها.