بديل - الرباط

يستعد الخط الرسالي الذي يمثل الشيعة المغاربة المعتدلين، فتح مؤسسة للدراسات والنشر يوم السبت 21 فبراير الجاري بمدينة طنجة .

وأفادت مصادر عليمة، أن المحكمة التجارية، منحت ترخيصا للخط الرسالي الذي يمثل الشيعة المغاربة المعتدلين، من أجل العمل بطريقة قانونية، بعد سلسلة رفض مطلق من طرف وزارة الداخلية لأكثر من مرة لطلب الشيعة إنشاء مؤسسة التي تحمل أهدافا ثقافية وفكرية بالدرجة الأولى.

يشار إلى أنه تم تحويل مقر المؤسسة الجديدة من فاس إلى مدينة طنجة التي سيجري بها حفل الافتتاح بحضور مجموعة من المثقفين المغاربة الوازنين.

ويأتي هذا التطور في علاقة الدولة بالشيعة المغاربة بعد رسالة التهنئة التي وجهها الملك محمد السادس، للرئيس الإيراني حسن روحاني، بمناسبة العيد الوطني لبلاده، حيث أكد على ضرورة تجديد و تمتين العلاقات بين البلدين.