بديل ـ وكالات

ذكرت قناة العربية الحدث التلفزيونية يوم السبت أن ضربات جوية بقيادة الولايات المتحدة استهدفت تجمعا لزعماء تنظيم الدولة الإسلامية في العراق في بلدة قرب الحدود السورية. وأضافت أن التجمع كان يضم على ما يبدو زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

عن تقرير القناة وهي جزء من قناة العربية التي يملكها سعوديون. لكن شاهدي عيان أبلغا رويترز بأن ضربة جوية استهدفت منزلا كان يجتمع فيه كبار قادة الدولة الإسلامية قرب بلدة القائم الحدودية الواقعة في غرب العراق.

وأضافا أن مقاتلي الدولة الإسلامية أخلوا مستشفى حتى يتسنى علاج جرحاهم. وقال الشاهدان إن مقاتلي الدولة الإسلامية استخدموا مكبرات الصوت لحث السكان على التبرع بالدم. وقال سكان إن ثمة تقارير غير مؤكدة عن مقتل الزعيم المحلي لتنظيم الدولة الإسلامية في محافظة الانبار بغرب العراق ونائبه.

ولم يؤكد المسؤولون الأمريكيون أو ينفوا ما اذا كان قد تم استهداف البغدادي الزعيم الرئيسي للتنظيم.