اعتبرت الأمانة العامة لحزب "العدالة والتنمية"، أن التوصية التي ضمنها المجلس الوطني لحقوق الإنسان في تقريرها والتي نصت على المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة (اعتبرتها) تجاوزا لمؤسسة أمير المؤمنين، الذي سبق أن أكد أنه لا يمكنه بصفته تلك أن يحل حلالا أو يحرم حراما.

ووصفت الأمانة العامة لـ"البيجيدي"، في بيان لها، التوصية بكونها دعوة غير مسؤولة، وخرقا سافرا لأحكام الدستور وخاصة مضمون الفصل 19.

وأشار الحزب إلى أن الفصل المذكور، يؤطر المساواة بين المرأة والرجل ضمن أحكام الدستور نفسه والثوابت الدينية والوطنية.