رشحت "لجنة الإنتخابات"، بالمؤتمر 14 الذي تعقده جبهة "البوليساريو"، زعيمها محمد عبد العزيز، لولاية أخرى على رأس الأمانة العامة للجبهة، بعد أن فتحت "اللجنة"، باب الترشيحات في وجه من تتوفر فيه الشروط المناسبة لهذا المنصب.

ووفقا لما ذكرته وسائل إعلام موالية لـ"البوليساريو"، فإن عملية انتخاب الأمين العام للجبهة ستنطلق صباح اليوم الاثنين على الساعة العاشرة ، وقد خصصت لهذا الغرض 20 مكتبا للتصويت وتتم العملية على مرحلتين : الأولى خاصة بمنصب الأمين العام والثانية لأعضاء الأمانة الوطنية.

وذكرت المصادر ذاتها، أن المؤتمرين، صادقوا بالأغلبية، على أهم الخيارات والمقترحات المتعلقة بالقانون الأساسي للجبهة، من بينها :"أن يكون الأمين العام قد مر بتجربة قتالية، تجديد ما يسمى بالبرلمان الصحراوي كل أربع سنوات عوض سنتين، الإحتفاظ بعدد أعضاء الأمانة الوطنية وسرية أسماء أعضاء الجبهةة بالأقاليم الجنوبية، والرفع من كوطة تمثلية النساء".