اعتبر الرئيس السابق لـ"جمعية هيئات المحامين في المغرب"، عبد السلام البقيوي، عزل قضاة الرأي في المغرب "توجها سياسيا للنظام" معتبرا وزير العدل مجرد "دمية ويدا ضاربة" لتكريس هذا التوجه. مضيفا البقيوي أن "النظام غير مستعد على الأقل في الوقت الحالي لاستقلال حقيقي للسلطة القضائية".

ورسم البقيوي خلال كلمة له ألقاها بمناسبة تكريم المستشار محمد الهيني صورة قاتمة عن القوانين التي جاء بها الرميد في مجال العدالة، مؤكدا على أن الأخير أجهز على المحاكم الإدارية، التي كانت نقطة الضوء التي تنير واقع القضاء المغزبي.

من جهة أخرى، استعرض البقيوي جملة من المواقف النضالية التي كان قد اتخذها الرميد قبل أن يصير وزيرا للعدل، قبل أن يعلق البقيوي بسخرية أضحكت الحاضرين حين قال: ما كنتش كانعتقد أن الإنسان يقدر يكون ممثل لهاذ الدرجة، واخا تجيب ممثل كيف ما كان ميقدش يمثل بحالو، يعني الإنسان خاصو تكون عندو واحد القدرة كبيرة على لعب الأدوار، واحد النهار غادي يلعب واحد الدور ونهار آخر خاصو يلعب واحد الدور".