قررت قيادة العدالة والتنمية تجميد عضوية كل مستشاري الحزب الذين تحالفوا مع حزب الأصالة والمعاصرة في انتخابات المجالس الإقليمية، وإحالتهم على هيئة التحكيم لاتخاذ القرارات الملائمة بشأنهم، والتي قد تصل إلى الطرد من الحزب.

وحسب ما أوردته جريدة " أخبار اليوم" في عددها ليوم الجمعة 2 أكتوبر، فقد بررت الأمانة العامة للحزب، في اجتماعها أول أمس، قراراتها التي تشمل المنتخبين باسم “البيجيدي” في وزان، والعرائش، ومراكش، وسيدي قاسم، بكون هؤلاء لم يحترموا توجيهات قيادة الحزب في تدبير التحالفات، وفي العلاقة مع حزب الأصالة والمعاصرة.