قرر حزب "الأصالة والمعاصرة"، تجميد عضوية المستشار البرلماني، الحو مربوح، على إثر تصريحاته المثيرة، والتي وصف فيها تقاعد البرلمانيين بـ"جوج د ريال"، وكذا عقب هجومه الشرس على الصحفيين المغاربة.

ووفقا لما ذكرته سهيلة الريكي، المسؤولة عن التواصل في حزب "البام"، فسوف يتم عرض لحو المربوح على اللجنة التأديبية للحزب لاتخاذ ما تراه مناسبا في حقه.

وعبرت سهيلة الريكي، بصفتها الحزبية، ونيابة عن عزيز بنعزوز، رئيس فريق "الأصالة والمعاصرة" في مجلس المستشارين، (عبرت) عن أسفهما لما بدر عن المستشار المذكور، وقالت: “نقدم اعتذارنا لرجال ونساء الإعلام ونؤكد تقديرنا البالغ للجسم الإعلامي المغربي ودوره في تنوير الرأي العام”.

وأكدت سهيلة الريكي أن موقف حزبها من قضية المعاشات البرلمانية، “هو اعتبار أن هذه المعاشات تدخل في إطار الريع، ولهذا السبب بالذات تقدم الفريق في مجلس المستشارين بمقترح قانون ينص على توقيف الدولة منح أقساط المعاشات”.