أعلنت الأمانة العامة لحزب " الأصالة والمعاصرة" بالحسيمة، عن مقاطعتها للإستحقاقات الإنتخابية إلى غاية توفر الشروط الأمنية، بعد أحداث تارجيست.

وأوضح بيان للأمانة العامة الإقليمية لـ"البام"، "أن مرشحيه ببلدية تارجيست يعيشون تحت رحمة التهديدات وهم معتصمين بمفوضية الشرطة بذات المدينة لنيل الحماية وطلبا لتطبيق القانون، بعد إصابة أربعة من أعضائه يوم الخميس 3 شتنبر، بجروح متفاوتة الخطورة على اثر هجوم أشخاص محسوبين على حزب الاستقلال بعد نهاية مهرجان خطابي أطره نائب الأمين العام للحزب إلياس العماري".

وأضاف نفس المصدر أن أن الأمانة العامة الإقليمية لـ“البام” تقدمت بوضع شكاية لدى المصالح الأمنية بتارجيست ضد "هذه العصابة، التي تتحرك بخمس سيارات في كل الدوائر الانتخابية"، مضيفا نفس البيان أنه "لم يتم لحد الآن إلقاء القبض على هذه العصابة، وتحديد من يقف وراءها بالدعم والحماية".