ظهر الأمين العام لحزب "الأصالة والمعاصرة"،  مصطفى الباكوري، في ضيافة رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية"، في جلسة على انفراد داخل بيت الأخير.

وكشفت مصادر مقربة، أن حلول الباكوري ببيت بنكيران هو بغية حشد دعم "البيجيدي" لحزب "البام" من أجل اختيار اسم حكيم بنشماس قيادي "الجرار"، رئيسا لمجلس المستشارين الذي سيتم انتخابه يوم الثلاثاء 13 أكتوبر الجاري.

ولازالت قيادات الأغلبية الحكومية لم تحسم بعد في الإسم الذي ستقترحه من أجل منافسة بنشماس و الإستقلالي قيوح للظفر برئاسة الغرفة الثانية للبرلمان المغربي.