في موقف مثير خلف اسيتاء عارما وسط العديد من ساكنة منطقة الخنيشات، التابعة لإقليم سيدي قاسم، والمرشحين فيها، استعان مرشح باسم حزب "الاستقلال" بمقاول شهير في حملته الانتخابية، حيث نظم المقاول مهرجانا وعد فيه الساكنة بترصيف الأزقة لاستمالة الناخبين مع إطلاقه للعديد من الوعود الأخرى.

وقال المرشح باسم حزب "العدالة والتنمية" عبد الرزاق السرغيني إن المقاول خلق بلبلة كبيرة وسط الدائرة، حيث ظل أنصاره يواجهونه بوعود المقاول، متسائلا كيف يجري تعيين مقاول من الآن أين هي الشفافية في تفويت الصفقات أين فتح العروض والأظرفة للفوز بالصفقات؟ أين هي المساواة في المنافسة الشريفة؟

وقال السرغيني إن مرشح حزب "الاستقلال" "يرشي الناخبين بالعلالي" ويعد ناخبا بشراء "بغلة" له ويقدم أموالا لآخر.

وبحسب نفس المتحدث فإن مرشح "حزب الاستقلال" استنفر جميع خصومه المرشحين والعديد من الساكنة، بعد أن استقوى بالمقاول، خاصة وأنه غريب على الدائرة التي ترشح فيها.

وذكر مواطن أمام الملأ في مهرجان خطابي بالخنيشات، بأن مرشح حزب "الاستقلال" حاول إرشائه بماتي درهم ولكنه رفض قبولها.