تسبب انتشار الأزبال داخل مكاتب وزارة التكوين المهني، في موجة من الاحتجاج، قادها المنسق العام لنقابة الفيدرالية الديموقراطية للشغل، داخل مرافق هذا القطاع الحكومي.

وأفاد مصدر نقابي، أنه على إثر تلك الاحتجاجات، عمدت وزارة التربية الوطنية في شخص الكاتب العام لقطاع التكوين المهني، يوم الجمعة 29أكتوبر، على إعفاء المنسق العام للنقابة الفيدرالية الديمقراطية للشغل من مهامه، الذي كان يشغل رئيس مصلحة التدرج المهني.

وكان مصدر نقابي، قد صرح لـ"بديل"، أن قرار الإعفاء لا يستند على أي سند قانوني، والهدف منه هو إسكات الأصوات النقابية، بعدما احتج المنسق الوطني للفيدرالية على الاقتطاعات المستمرة للموظفين، والأزبال المنتشرة داخل الوزارة التكوين المهني.

أزبال5 أزبال4 أزبال3 أزبال2 أزبال1 أزبال