اتهم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بيب جوارديولا مدرب بايرن ميونيخ الألماني بارتداء قميص خلال المؤتمر الصحفي الذي سبق الفوز على بورتو البرتغالي في دوري أبطال أوروبا أمس حمل عبارة تطالب بتحقيق العدالة لصحفي قتل خلال كأس العالم الأخيرة.


وقتل الصحفي الرياضي الأرجنتيني خورخي لوبيز المعروف باسم (توبو) في جواروليوس بساو باولو في يوليو تموز الماضي في حادث سير خلال البطولة التي أقيمت العام الماضي.


وارتدى جوارديولا قميصا يحمل شعار "العدالة لتوبو" قبل مباراة اياب دور الثمانية لدوري ابطال اوروبا التي فاز بها بايرن 6-1 ووجه له الاتحاد الأوروبي للعبة الاتهام اليوم الأربعاء بارتكاب "تصرف ليس له اي طابع رياضي".


وذكر في البداية ان لوبيز قتل عقب اصطدام سيارة مسروقة كان قائدها يحاول الفرار من الشرطة بسيارة أجرة كان يستقلها الصحفي الأرجنتيني إلا أن شكوكا ثارت منذ ذلك الوقت بشأن الحادث وكانت هناك حملة للتحقيق في الواقعة.


ووجه الاتحاد الأوروبي الاتهام أيضا لخولين لوبيتيجي مدرب بورتو في أعقاب خسارة فريقه 7-4 في مجموع المباراتين عقب طرده من على مقاعد البدلاء. وسيتم التعامل مع الاتهامين من قبل لجنة الانضباط بالاتحاد الاوروبي في 21 مايو ايار المقبل.