بديل ــ الرباط

خرج العشرات من موظفي قطاع التكوين المهني، صباح الثلاثاء 13 يناير، للتظاهر أمام المقر المركزي لوزارتهم بالرباط، احتجاجا على الإقتطاع من أجورهم، على خلفية مشاركتهم في إضراب 29 أكتوبر المنصرم.

ورغم المضايقات الكثيرة التي تعرضوا لها من خلال تسجيل (البوانتاج) خروجهم من مقر عملهم، وتنظيم مدرائهم لاجتماعات بتزامن مع لحظة احتجاجهم، فقد نجحوا في تنظيم وقفة حاشدة، هتفوا خلالها بشعارات، تدين الإقتطاع من اجورهم، وتطالب باسترجاع حقوقهم.

وهتف المحتجون بشعارات "مُدوية" ضد الوزير عبد العظيم الكروج، الشهير بـ"مول الشكلاط" على خلفية تورطه في أداء فاتورة حلويات لمناسبة تخصه من المال العام، حين كان وزيرا للوظيفة العمومية، كما نالت الحكومة نصيبها من الإدانة من خلال شعارات عديدة.

وعلم "بديل" من محتجين أن لائحة الموقعين على مقاضاة الوزير بلغت أزيد من مائة توقيع، مشيرة المصادر إلى أن الموظفين عازمون على خوض أشكال احتجاجية غير مسبوقة لاسترداد حقوقهم، ومواجهة من يصفونه بالمدير صديق الوزير، وهو مسؤول يتهمونه بممارسة "الحيف والظلم" ضد العديد منهم.