بديل ــ الرباط

قضت المحكمة الإبتدائية بابن احمد، اليوم الثلاثاء 6 يناير، بتمتيع 10 مشجعين وداديين معتقلين، بالسراح المؤقت، على خلفية أحداث الشغب التي عرفتها منطقة "ثلاث الولاد"، عقب مباراة الوداد البيضاوي و أولمبيك خريبكة.

وجاء قرار المحكمة، بعد أن التزم المعتقلون العشرة من أصل 13 بتقديم كفالة مالية، تكلفت إدارة نادي الوداد الرياضي البيضاوي، بأدائها.

ومن المنتظر أن يمثل المعتقلون العشرة إلى جانب الثلاثة المتبقيين والذين تم الإحتفاظ بهم تحت الحراسة النظرية إلى غاية الثلاثاء المقبل من أجل النظر في أمرهم.

وكان مصادر قد أكدت للموقع أن أعمال الشغب خلفت إصابة ما يقارب 50 شخصا فضلا عن تكسير واجهات المحلات و زجاج السيارا الخاصة و سيارات الأمن المتواجدة بمحيط الملعب و الشوارع القريبة منه.

وأوضح أحد المشجعين في اتصال هاتفي للموقع أن :"مئات الأشخاص هاجموا مشجعي الوداد أثناء عودتهم من مدينة خريبكة عقب المباراة، بالرشق بالحجارة، وهم في سياراتهم مما اضطرهم إلى التوقف، وما كان من المهاجمين إلا إخراج الجماهير البيضاوية من عرباتهم و الإعتداء عليهم جسديا، مما اسفر عن إصابات متفاوتة الخطورة، نُقل أغلبها إلى المستشفى، فيما أكمل آخرون طريقهم في اتجاه الدار البيضاء غارقين في دمائهم"، بحسب المصدر.