بديل ـ الرباط

تم إطلاق سراح سمير آيت أعلو، صاحب شريط " المغربي ملي كطيح ليه 200 درهم". وقال سمير عبر صفحته بأن اعتقاله جاء بسب تصويره لشريط فيديو دون ترخيص.

وكان سمير قد أعلن عبر صفحته الرسمية  عن اعتقال يوم الإثنين 25 غشت بالمحمدية. وبحسب نفس المصدر فإن اعتقال المعني جاء عقب تصويره لشريط جديد لم يكشف عن تفاصيله.

وكان أعلو قبل اعتقاله قد كتب على صفحته: "أصبحنا وأصبح الملك لله رب العالمين، اللهم ! إني أسألك خير هذا اليوم : فتحه ونصره ونوره وبركته وهداه ، وأعوذ بك من شر ما فيه ، ومن شر ما قبله وشر ما بعده؛ المهم الى مبنتش هاد النهـار عرفو بلي القادية فيها وحدة من هاد الجوج غير الكوميسارية او السبيطــار...الفيديو يدور حول ظاهرة من ظواهر السرقة...".

يُشار إلى أن فيديو "المغربي ملي كطيح ليه 200 درهم" حصد نسبة مشاهدة خيالية في ظرف وجيز، قاربت المليون، وهو يعري عن حقيقة أخلاق كثير من المغاربة؛ حيث بين العديد ممن وقعوا في فخ 200 درهم، لم يعدها لصاحبها سوى فتاتين، فيما الباقين كلهم استولوا عليها في واضحة النهار من شهر رمضان الأخير.