استدعت الإدارة العامة للأمن الوطني، مساء الأربعاء 11نونبر، رئيس مصلحة الشرطة القضائية بإنزكان، ونائبه، على خلفية مجموعة من الشكايات، كانت توصلت بها الفرقة الوطنية، والإدارة العامة للأمن الوطني.

وبحسب ما أكدر مصدر "الموقع"، فإن المعنيين بالأمر، يشتبه في تورطهما في علاقة مشبوهة بأحد تجار المخدرات، والذي تم الاستماع إليه كشاهد بإحدى القضايا "الرائجة بقوة بجهة سوس".

وأشار المصدر، إلى أن تاجر المخدرات الصادرة في حقه مذكرة بحث وطنية، كان قد تم توقيفه قبل مدة من طرف القائد الجهوي للدرك الملكي بأكادير.