بديل- عن ياهو رياضة

خرج النجم البرتغالي الأهم في تشكيلة ريال مدريد "كريستيانو رونالدو" بعد 8 دقائق فقط من بداية لقاء المرينجي مع بلد الوليد على ملعب "ثوريلا" وهى المباراة التي خسر فيها الريال نقطتين بالتعادل الإيجابي وأهدى برشلونة وأتلتيكو مدريد فرصة ذهبية لإخراجه من سباق اللقب في حالة فوزهما في المباراة القادمة.

أكد كارلو أنشيلوتي في مؤتمره الصحفي ما بعد المباراة أن إصابة الدون لم تكن بالخطيرة ولكنه شعر بأن اللاعب ليس مرتاحًا، وأكدت التقارير القادمة من ملعب المباراة أن رونالدو كان يشعر بالفعل من إرهاق عضلي وفضل المدرب الإيطالي إراحته والتفكير في عدم حدوث أي إصابة قبل المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا يوم 24 مايو في لشبونة.

وكان كريستيانو في الدورة التدريبية الأخيرة لريال مدريد قد شعر بالتعب العضلي ولم يُكمل التدريبات مع رفاقه ولكنه مع ذلك تحامل على نفسه للعب المباراة وتقديم المساعدة لفريقه الذي كان يأمل في تحقيق الثلاثية هذا الموسم.