بديل ـ الرباط

نظم حزب "الإتحاد الإشتراكي" وقفة احتجاجية بمدينة طاراغونا الإسبانية، حضرتها مجموعة من الجمعيات المدنية و الحقوقية الإسبانية و المغربية، للمطالبة بإطلاق سراح الشابة "محجوبة احميداف" المعتقلة بمخيمات تيندوف من طرف عناصر جبهة "البوليزاريو".

وردد المتظاهرون شعارات مناهضة لجبهة "البوليزاريو"، و مُطالبة بـ"فك الحصار عن كل المحتجزين بمخيمات تيندوف، الذين يودون العودة إلى أرض الوطن".

و خلال الوقفة ألقى المنسق الوطني لحزب "الإتحاد الإشتراكي"، محمد الإدريسي، بيانا أوضح فيه بعض خلفيات النزاع حول الصحراء، و مطالبا في ذات البيان "القوى المدنية الحاضرة على ضرورة بدء تعبئة حقيقية لعودة اللاجئين قصرا من مخيمات البوليساريو..".

وشكر الإدريسي في كلمته كل الحاضرين و المتضامنين، خاصة الفاعلين الجمعويين و النشطاء الحقوقيين بمدينة طراغونا الإسبانية.