بديل ــ الرباط

قرر الاتحاد الأوروبي، من جديد، منح المغرب، تمويل جديد، بقيمة 10 ملايين يورو، من أجل دعم "السياسة المغربية في مجال الهجرة".

 الخبر، أكده المستشار الأوروبي في مجال الهجرة، أفرامو بولوس، يوم الجمعة 13 يناير، في معرض رده على سؤال باسم المفوضية الأوروبية بالمغرب، طرحه نائب برلماني أوروبي، أكد عزم الاتحاد الأوروبي في إطلاق مشروع جديد خصص له مبلغ 10 ملايين أورو، ممول من الاتحاد الأوروبي، سيتم إطلاقه خلال سنة 2015، لدعم سياسة المغرب في مجال الهجرة واللجوء".

وأوضح المفوض الأوروبي، أن هذا المشروع يروم دعم السلطات المغربية قصد ضمان الولوج للخدمات العمومية والحقوق نفسها التي يتمتع بها المهاجرون المغاربة، للمهاجرين في وضعية قانونية وللاجئين بالمغرب.

وأضاف أن الهدف من هذه المبادرة يتمثل في تمكين المهاجرين المقيمين في المغرب بشكل قانوني من ولوج أفضل للعلاجات الصحية وللتكوين المهني، والسماح بتمدرس أبنائهم وتقديم دعم للنساء المهاجرات الحوامل أو اللواتي يرافقهن أطفال صغار السن.

وحسب المستشار الاوروبي، يهدف المشروع التمويلي، إلى مساعدة المغرب على تطوير - بتعاون مع البلدان الأوروبية- مسارات من أجل ولوج أفضل للعمال المغاربة لسوق الشغل الأوروبية، وتحسين الخدمات المقدمة للمهاجرين المغاربة، الذين يرغبون في الاستقرار مجددا بالمغرب، وتثمين التأثير الإيجابي للكفاءات المغربية المقيمة بالخارج.