بعد القرار الذي أصدرته المحكمة الأوروبية، والقاضي بإلغاء اتفاقية التبادل الحر المتعلقة بالمنتجات الفلاحية والسمكية، والموقعة بين المغرب والإتحاد الأوروبي، أكدت رئيسة الدبلوماسية الأوروبية فيديريكا موغريني الجمعة 11 دجنبر، أن الاتحاد الأوروبي يعتبر أن الاتفاقيات الثنائية مع المغرب لا تقبل التشكيك.

ووفقا لما نقلته "وكالة المغرب العربي للأنباء"، فقد أشارت الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي المكلفة بالشؤون الخارجية والسياسة الأمنية إلى أن الاتحاد الأوروبي أخذ علما بقرار محكمة الاتحاد الأوروبي المتعلق بقرار مجلس الاتحاد حول الاتفاقية الفلاحية بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، موضحة، أن الاتحاد يؤكد التزامه بالشراكة مع المغرب، الذي يعتبر شريكا أساسيا على مستوى الجوار الجنوبي.

وأبرزت المسؤولة الأوروبية، أن المغرب والاتحاد الأوروبي تجمعهما شراكة واسعة، قوية ومتجذرة في إطار الوضع المتقدم الذي تستفيد منه المملكة.

وأشارت المسؤولة الأوروبية إلى أن المؤسسات الأوروبية بصدد دراسة هذا القرار من أجل تحديد مختلف الخيارات، خاصة الأشغال التحضيرية من أجل الاستئناف.